الرئيسية » العدد الاول » فن الأوريغامي …. حيث التسلية والفائدة معاً

فن الأوريغامي …. حيث التسلية والفائدة معاً

القارب والطائرة الورقية , كلنا يذكر تلك اللعبتان اللتان غزتا العالم العربي بأسره وقد صنعها الكبير والصغير, ومن يجيدهما فقد حقق نصرا عظيما على زملائه, حتى اعتقدنا أن هذا الفن قد توقف عند هاتين اللعبتين, في حين أننا سنفاجأ إذا علمنا أن هناك أكثر من 50 ألف شكل يمكن عملها بالورقة ذاتها.

وهذا ما يعرف ب ” فن الأوريغامي ” وهو فن ياباني قديم ظهر في القرن السابع عشر ميلادي بدأ استخدامه داخل المعابد اليابانية وبدأ يتوسع أكثر فأكثر حتى غزى جميع أنحاء العالم وغدا نوعا من أنواع الفن الحديث.

الأوريغامي هي كلمة يابانية وهي تعني طي الورق, حيث تقوم فكرتها على تحويل الورقة المسطحة إلى أشكال ومجسمات واقعية مثل الحيوانات والطيور والزخارف الجميلة من خلال طي الورقة باتجاهات مختلفة دون استخدام المقص أو اللصق.

 asd 

يبدو أن الأوريغامي وكأنه مجرد لعبة، ولكن بين طياته أهداف تعليمية كثيرة

للأسف البعض يستهين بهذا الفن ويعتبره مضيع للوقت, في حين أنك ستدهش حينما تعلم أن فن الأوريغامي يدرس في المدارس اليابانية كأحد المناهج التعليمية للأطفال إذا أنه يساعد في تعلم المفاهيم الهندسية بطريقة سلسلة ومبسطة.

ويعتبر الأوريغامي من الفنون الجميلة التي تنمي ذكاء الأطفال وتنمي قدرات التفكير الإبداعي لديهم, كما ويساعد الأطفال علي التفكير بشكل صحيح واتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب، حيث إن أي خطأ في الأوريغامي يمكن أن يؤدي إلي فشل العمل بأكمله، لأن كل خطوة تعتمد علي خطوة التي قبلها، كما أن الأوريغامي يساعد في قضاء وقت الفراغ بشكل إيجابي ومفيد ويكسب الأطفال مهارة يدوية جيدة ويساعدهم على تخيل الأشكال في بعدها الثالث.

وقد أظهرت دراسة أجريت على بعض المدارس الأمريكية أن التلاميذ الذين لديهم معرفة بالأوريغامي يتمتعون بقدرة أكبر على فهم المفاهيم الهندسية الرياضية المختلفة .
وقد ثبت أن ممارسة الأوريغامي يزيد من تدفق الدم نحو المنطقة الأساسية في المخ مما يساعد على تحسين أدائه وهذا هو ما جعل كثيرا ً من نوادي المسنين يمارسون الأوريغامي بشكل أسبوعي.

وهذا هو محرك البحث الشهير “جوجل” يحتفل بالذكرى الـ101 على ميلاد رائد فن “الأوريغامي” الياباني أكيرا يوشيزاوا ا ، وذلك بتغير اللوجو الخاص به لصورة رمزية من فن الأوريغامي

 

 245688

 

هذا الفن من الفنون التي تنتشر على استحياء في الوطن العربي فهناك الكثير لم يسمعوا عنه أصلا ولا يعرفون ما هو وكيف يعمل, فالي جانب أنه بسيط ولا يستهلك الكثير من مواد الخام سوى ورقة مربعة وبعد الوقت فإنه يفوق حدود الترفيه والتسلية واللعب إذا يعتبر وسيلة تعليمية للأطفال من خلال تجسيد بعض الحيوانات والطيور المختلفة والتعرف عليها بطريقة عملية, كما ويمكن عمل بعض الأشكال اللطيفة التي قد تقدم كهدايا رمزية للأهل والأصدقاء.

وكخطوة على طريق التغيير لبناء جيلا جديدا مبدعا وبعيدا عن تلك الألعاب التي اعتدنا أن نراها في استراحة مجلة أو صحيفة ما, كالفرق بين الصورتين ومتاهة الفأر الباحث عن قطة الجبن اللذيذة, تلك الألعاب التي لا تسمن ولا تغني من جوع ولا تكسب الطفل سوى مزيدا من الانحطاط نحو التفكير السطحي.

 لذا قررت مجلة العلوم بالعربية أن تساهم في نشر هذا الفن الراقي وذلك عبر نشر سلسلة متنوعة من الأشكال والحيوانات والزخارف التي ستصدر مع كل عدد إن شاء الله.

محمد عاشور

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ăn dặm kiểu NhậtResponsive WordPress Themenhà cấp 4 nông thônthời trang trẻ emgiày cao gótshop giày nữdownload wordpress pluginsmẫu biệt thự đẹpepichouseáo sơ mi nữhouse beautiful