الرئيسية » جديد العلوم بالعربية » هل تؤثر المياه العادمة على سلوك الأسماك ؟

هل تؤثر المياه العادمة على سلوك الأسماك ؟

الأسماك

المياه العادمة تحتل مكانًا كبيرًا في سلم الكوارث الانسانية والمشاكل البيئية التي أصبح حل التخلص منها مشكلة أخرىا وكيف إن كانت تحتوى على نسب عالية من الأدوية التي يكون تأثيرها السلبي في المياه أقوى من كونها خارجه ،حيث أن المضادات الحيوية المتضمنة في  المياه العادمة الناتجة من مصانع الأدوية التي تلقى مخلفاتها في البحار والأنهار المجاورة تصبح سامّة جدّ عند تجمعها في المياه و تتسبب في ضرر يفوق 70% في الحامض النووي “DNA” ، والمضادات الحيوية بالإضافة إلى أدوية أخرى تصبح ذات خطر أكبر على صحة الكاائنات البحرية والانسان ، خاصة الأدوية ذات العلاقة بالأمراض النفسية التي لها تأثير يضاهي نفس التأثير على الانسان من تغيير للسلوك وتقليل الاكتئاب وغيرها .

هل تؤثر المياه العادمة عى سلوك الأسماك

هل هناك علاقة بين المياه العادمة وتغير سلوك الأسماك ؟

فقد أثبتت دراسة سويدية من جامعة أوميو وجود علاقة بين المياه العادمة وتغير كبير في سلوك الأسماك في المسطحات المائية التي تتعرض لصب المياه العادمة المعالجة فيها ، حيث تحتوى هذه المياه على أدوية تنتجها مصانع الادويه والتي تلقي مخلفاتها في مصب المياه العادمة البلدية ومن أبرز هذا الأدوية أدوية الأمراض النفسية التي تعالج القلق والاكتئاب والتي تبقى فعالة في المحيطات المائية .

وتتنوع هذه الأدوية ما بين مضادات للقلق والبنزويازيبينات² وهي من أشهر الأدوية المستخدمة عالميا لعلاج القلق والاكتئاب ويمكن أن تتواجد بتركيز يتراوح بين 0.01 والعديد من الميكروجرام لكل لتر من المياه العادمة، وأيضا لها القدرة على مقاومة عملية التحلل الضوئي لتبقى لفترات طويلة وتؤثر على أجيال من الكائنات البحرية

وكشفت هذه الدراسة أن هذه المركبات وجدت ببعض الأنهار بتراكيز تتراوح ما بين 0.001 إلى 0.4 ميكرو غرام لكل لتر من الماء وتستخدم هذه الأدوية بشكل مختص بتغيير السلوك من خلال ربط مستقبلات حمض أمينوبيورتك gamma-aminobutyric acid ³ ببعضها البعض وبالتالي تثبيط الجهاز العصبي .

تظن الأسماك ان هذه الأدوية طعاما فتبتلعه وهذا ما يؤثر على تغيير سلوكها ويقصد بالسلوك هنا الانتاجية والنمو وكذلك التكاثر وهذا ما لوحظ خلال هذه الدراسة التي اعتمدت في مدخلاتها على الأنهار السويدية  مثل نهر” فآيرس” حيث وجدت تراكيز تصل إلى 0.58 ميكروغرام لكل لتر من المياه من دواء ” الأوكسيبام ” وهو نوع من أنواع البنزويازبيينات وقد تم مقارنة تراكيز نفس الأدوية في المياه  العادمة الأوروبية والأمريكية ، كما وجد العلماء أن السمك من نوع perch   واسمها العلمي “Perca fluviatilis” يحتوى على ست مرات من هذه الأدوية أكثر من المياه العادمة نفسها وهذا نتيجة التراكم الحيوي¹

أيدلوجية الدراسة:

حاول العلماء في هذه الدراسة تكوين رأي واضح حول تأثير هذه الأدوية من خلال تركيز منخفض من الأوكسيبام يوضع لمجموعة من الأسماك يصل إلى 1.8 ميكرو غرام لكل لتر وتركيز مرتفع لمجموعة ثانية يصل إلى 900 ميكرو غرام لكل لتر وعينة خالية لمجموعة أخرى وتمت مراقبتها لمدة سبعة أيام من خلال فيديوهات وصور تحليلية.

بعد مرور سبعة أيام، تراكمت التراكيز المنخفضة من الأوكسيبام في النسيج العضلي للأسماك بتراكيز مشابهة للأسماك المتواجدة في نهر “فآيرس ” لتثبت أن حتى التراكيز المنخفضة من هذه الأدوية يمكن أن تتراكم بشكل كبير في أنسجة الأسماك، ولدراسة السلوك تم التركيز على ثلاث صفات وهي الجرأة والنشاط الحيوي وأخيرا النشاط الاجتماعي، وخلال فترة 600 ثانية تم التركيز على نشاط الأسماك من خلال السباحة وكذلك دراسة دخولها في منطقة الملاحظة لتعيين جرأتها خلال 900 ثانية.

النتائج :

ووجد العلماء أن الأوكسيببام له تأثير على سلوك الأسماك، فظهر في النتائج أنه هناك تزايد ملحوظ في نشاط الأسماك وأصبحت أقل اجتماعية من الأسماك التي لم تتعرض للأدوية، بينما لم يلاحظ أي تغيير في الجرأة لدى الأسماك المستهدفة.

بينما المجموعة المتعرضة لتراكيز مرتفعة فقد لوحظ عليها نشاط وجرأة ونشاط اجتماعي أكثر من العينة الغير متعرضة لأي نوع من الأدوية، ولتعزيز الدراسة تم مراقبة التغذية لكافة المجموعة، حيث لم يتغير مقدار الغذاء في بداسة التجربة  لكن بعد بدء تأثير الدواء وتراكمه في الأسماك فقد لاحظ العلماء أن الأسماك التي تعرضت لتراكيز عالية من الأوكسيبام أصبحت تتناول الغذاء بصورة أبكر من غيرها من الأسماك المتعرضة لتركيز قليل والخالية من أي تركيز من الدواء.

وهذا ما يؤثر في النظام الحيوي البحري باعتبار الأسماك جزء لا يتجزأ من هذا النظام، مثلا زيادة التغذية لدى الأسماك يعمل على قلة الطحالب والتي تشكل بداية الهرم الغذائي لغيرها من الكائنات البحرية التي لا تحتوي مستقبلات للأدوية.

وزيادة الجرأة تؤدي إلى ارتفاع معدل الافتراس للأسماك وكما أنها تكون معرضة للوقوع في شباك الصيادين بنسبة أكبر وبالتالي انقراض أنواع متنوعة منها.

ومن الجدير ذكره أن دراسة تأثير الأدوية النفسية على بعض الصفات غير كافي فهذه الدراسة ركزت على ثلاث صفات فقط بينما هناك الكثير من السلوكيات التي يجب دراستها بشكل كامل، والبدء في حملات توعية بالتأثير السلبي للمياه العادمة التي يتم القائها في مجاري الأنهار والبحار فاحتوائها على أدوية تغير من النظام الحيوي البحري والذي يساهم في تدمير مصدر غذائي مهم للكائنات الحية على اختلاف أنواعها.

قاموس المصطلحات:

  1. التراكم الحيوي (Bioaccumulation): يشير إلى تراكم مواد مثل المبيدات الحشرية أو مواد ومركبات عضوية أخرى في الكائنات الحية ويحدث التراكم الحيوي عندما يمتص كائن حي مادة سامة بمعدل أعلى من تصريفه لهذه السموم. وبذلك كلما كان عمر النصف الحيوي للمادة أطول، زاد معها خطر سميتها المزمن على الكائنات.
  2. البنزويازبيينات (benzodiazepines وتختصر BZD): هي فئة من الأدوية نفسانيّة المفعول تركيبتها الكيميائية الأساسية عبارة عن اندماج حلقة مركب بنزين مع حلقة مركب دِيَزَپِين.
  3. حمض أمينوبيورتك (gamma-Aminobutyric Acid): هو الناقل العصبي المثبط الرئيسي في الجهاز العصبي المركزي في الثدييات و يلعب الدور الرئيسي في الحد من استثارة الخلايا العصبية في جميع أنحاء الجهاز العصبي. في البشر، جابا هو أيضا المسؤول المباشر عن تنظيم العضلات. وللحمض الصيغة الجزيئية C4H9NO2.

 

إعداد: ضحى شريف حمّاد

المصدر:

Brodin, T. Fick, J.  Jonsson, M. Klaminder, J (2013) Dilute Concentrations of a Psychiatric Drug Alter Behavior of Fish from Natural Populations.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ăn dặm kiểu NhậtResponsive WordPress Themenhà cấp 4 nông thônthời trang trẻ emgiày cao gótshop giày nữdownload wordpress pluginsmẫu biệt thự đẹpepichouseáo sơ mi nữhouse beautiful