الرئيسية » العدد الرابع » اكتشاف مسبب جديد للإجهاض المتكرر قد يضع آمالاً جديدة لعلاجه

اكتشاف مسبب جديد للإجهاض المتكرر قد يضع آمالاً جديدة لعلاجه

اكتشاف مسبب جديد للإجهاض المتكرر  قد يضع آمالاً جديدة لعلاجهتخبرني فتقول أنها أجهضت 9 مرات متتالية خلال ثلاث سنوات ولجأت لعمليات زراعة الأجنة ثلاث مرات ويهددها ذوو زوجها أنها آخر فرصة لديها في آخر عملية زراعة جنين و لو لم تنته بمولود سننهي علاقتك بزوجك وسنزوجه بأخرى، عن نفسي التقيت بطبيبها فأخبرني أنها أعجزته كما أعجزت الأطباءالآخرين الذين لجأت إليهم فكل الفحوصات الطبية التي تجرى في العادة لمعرفة سبب الإجهاض قد أجريت لها وكانت جميعها طبيعية و لكنها ما زالت تعاني من الإجهاض.

هذا ليس بحالها لوحدها فقد التقيت بالعشرات من بعدها وكن يعانين من الإجهاض المتكرر مجهول السبب وهذا يهدد حياتهم الزوجية. عالمياً هناك 50% من حالات الإجهاض هي مجهولة السبب، وهو ما دفعني لاختيار موضوع رسالة الماجستير عن الإجهاض المتكرر مجهول السبب باحثة عن سبب جديد للإجهاض المتكرر وقد وقع اختياري، بعد استعراض و مراجعة مستفيضة، على مجموعة من الأحماض النووية الريبوزية الدقيقة (miRNAs). وقد كان ذلك الموضوع بإشراف الأستاذ الدكتور فضل الشريف بروفيسور الوراثة الجزيئية في الجامعة الإسلامية بغزة. فالحامض النووي الريبوزي الدقيق هو نوع جديد من الاحماض النووية الريبوزية والتي تعتبر جزءاً من المادة الوراثية في الجسم، اكتشف حديثاً،وله دور مهم جدا في التحكم في عملية ترجمة الجينات الي بروتينات وبالتالي يلعب دوراً مهما في وظائف عديدة للخلية. وقد أثبتت عدةدراسات عالمية دوره في إحداث أمراض عديدة مثل السكري والزهايمر وأمراض القلب المختلفة والعديد من الأورام السرطانية، ولكن حسب معلوماتنا و استقصاؤنا حول الموضوع لم تنشر أي دراسة بحثية عن العلاقة بين نسبة هذا الحامض النووي الريبوزي الدقيق في عينة دم من سيدات مصابات بالإجهاض المتكرر واحتمالية حدوث الإجهاض.

قمنا بإجراء هذه الدراسة على نساء يعانين من الإجهاض المتكرر وأجريت لهن جميع الفحوصات المعتمدة و المتعارف عليها لمعرفة السبب وكانت نتيجة هذه الفحوصات طبيعية ومقارنتهم بمجموعة ضابطة من مثيلاتهن من السيدات اللواتي لم يصبن بالإجهاض مطلقاً ولديهن على الأقل طفلين. وبعد إجراء قياس لكمية بعض أنواع من هذه الأحماض النووية الريبوزية الدقيقة في عينات الدم من تلك السيدات، وجدنا أن هناك علاقة وطيدة بين الإجهاض المتكرر وبعض الأنواع من الأحماض النووية الريبوزية الدقيقة حيث أن كمية الاحماض النووية الريبوزية الدقيقة قيد الدراسة كانت أقل في عينات دم المصابات بالمقارنة مع مثيلاتهن من السيدات الغير مصابات. وفي نهاية الدارسة توصلنا إلى اكتشاف نوعين من الأحماض النووية الريبوزية (miR-126, miR-21) كانا الأكثر أهمية ولربما تساعد السيدات اللواتي يعانين من الإجهاض المتكرر مجهول السبب في وضع آمال جديدة لحل مشكلتهن حيث أن الدراسات السابقة عن أمراض أخرى أكدت على دور الحامض النووي الريبوزي الدقيق في إحداثها، تمت عدة محاولات لاستخدام ما يسمى مضاد الحامض النووي الريبوزي الدقيق (anti-miRNAs)، أو ما يسمى أشباه الحامض النووي الريبوزي الدقيق (miRNA mimics) كعلاج حسب نوع الحالة. أما بالنسبة للأجهاض المتكرر مجهول السبب، فإنه يحتاج لدراسات أخرى لإمكانية تطبيق العلاج ونأمل أن يكون ذلك قريباً. تجدر الإشارة إلى أن نتائج الدراسة نشرت في مقالتين والثالثة قد قبلت للنشر *Al-Shorafa,H. and Sharif. FA.(2012). MicroRNA in a Case of Unexplained Recurrent Pregnancy Loss. J Clin Case Rep. 2:238. *El-Shorafa,H. and Sharif. FA.(2013). Levels of miR-21 and miR-182 in Unexplained Recurrent Spontaneous Abortion. Int. J. Chem. and Life Sciences, 2013, 02 (06), 1185-1188.

 

إعداد :هبة الشرفا

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ăn dặm kiểu NhậtResponsive WordPress Themenhà cấp 4 nông thônthời trang trẻ emgiày cao gótshop giày nữdownload wordpress pluginsmẫu biệt thự đẹpepichouseáo sơ mi nữhouse beautiful